الشبكة الموحّدة / جمعية

الرابطة البرتغالية للمرأة في المهن القانونية

عضو منذ 06.02.2017

البلد

البرتغال

المهمة و الأهداف

الرابطة البرتغالية للمرأة في المهن القانونية هي منظمة غير حكومية من الحقوقييات أنشئت في عام 1988 بهدف المساهمة في دراسة نقدية لقانون في منظور حقوق الإنسان للمرأة. منذ تأسيسها، و هي تلعب دورا هاما وفاعلا في البرتغال في اجراء جميع التغييرات اللازمة في القانون من أجل تحقيق القضاء على عدم المساواة الذي يؤثرعلى المرأة.

الأنشطة الرئيسية المتعلقة بحقوق المرأة و المساواة بين الجنسين

.

النطاق الجغرافي للنشاط

National

مواضيع العمل

الحقوق المدنيّة / سياسة
أنماط العنف
صحة/حياة عاطفية و جنسية

الفئات المستهدفة

غيرها

عدد سنوات الخبرة العملية في مجال المساواة بين الجنسين

+10

معلومات الإتصال

العنوان : ., 1750-170 Lisboa ,البرتغال
رقم الهاتف : 217594499
البريد الإلكتروني : apmjsede@apmj.pt
الموقع الإلكتروني : www.apmj.pt

هم مسجلون على منصة مؤسسة نساء الأورو-متوسط

مؤسسة فتيات المدارس في أزغار
الرابطة النسوية للفتيات المصريات
الجمعية الفلسطينية لصاحبات الأعمال  أصالة
غرين جلوب (الكوكب الأخضر)
جمعية الفضاءات الإيكولوجية من أجل التنمية والمناخ
Jiwar Creació i Societat
كيان
جمعية تطلعات المرأة
جمعية مدرسة الامهات
مؤسسة كيان مصرللتنمية و  التدريب و دعم المشاركة المجتمعية
جمعية المستقبل للتنمية  باتنة
المرصد الدولي لحقوق الإنسان
الجمعية الوطنية للمرأة و الإتصالات
الائتلاف المدني لتنمية الفعل الجمعوي
الخدمة المجتمعية العالمية (SCI)
جمعية فينوس للثقافة والفنون
جمعية الغيث
المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي و الديمقراطية (مقتاح)
مركز دراسات المرأة والسياسات (CWSP)
آن لوري همبرت
Actions en Méditerranée  (العمل في المتوسط)
كلية الاعلام وعلوم المعرفة، جامعة مالطا
المدرسة البلغارية للسياسة
جمعية معهد تضامن النساء الأردني
جمعية الشباب المسيحيين
شبكة التنمية البشرية (الجزائر)
جمعية بيتي
جمعية نعمة للتنمية
مركز دراسات المرأة في الإسلام  (CERFI)
نساء ضد العنف
ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان
مركز الإعلاميات العربيات (AWMC)
مركز البرامج النسائية - رفح

اشتركوا بنشرتنا الإخبارية

اشترك/ي في نشرتنا الإخبارية الشهرية للاطلاع على آخر مستجداتنا من أخبار و فعاليات و وثائق و موارد تُعنى بالمساواة بين الجنسين و قضايا المرأة.

اشتركوا بنشرتنا الإخبارية