الشبكة الموحّدة - أنماط العنف - لبنان

خلق أماكن عمل أكثر اماناً: نحو سياسات داخلية لمناهضة التحرش الجنسي في لبنان

06.12.2018 / تم الإنشاء من قبل GSRCAFFE
خلق أماكن عمل أكثر اماناً: نحو سياسات داخلية لمناهضة التحرش الجنسي في لبنان

أطلقت المؤسسة العربية للحريات والمساواة  بالتعاون مع المنظمة الهولندية الدولية للتنمية (هيفوس)  ووزارة الشؤون الخارجية في هولندا، حملتها الأخيرة ودراستها بعنوان " خلق أماكن عمل أكثر اماناً: نحو سياسات داخلية لمناهضة التحرش الجنسي في لبنان ".

في غياب القوانين اللبنانية للحماية من التحرش الجنسي، تُركت المنظمات لحسن نيتها وحريتها في وضع اللوائح، والسياسات، والإجراءات التي تخفف من التحرش الجنسي. ومع ذلك ، كشفت دراسة أخيرة أطلِقتها مؤخراً المؤسسة العربية للحريات والمساواة  حول السياسات الداخلية لمنظمات القطاع الخاص والعام ، والأحزاب السياسية ، والنقابات ، والمنظمات غير الحكومية ، والجامعات، كشف أن 15٪ من المنظمات فقط لديها سياسات حماية في هذا الصدد.

و تؤكد المؤسسة العربية للحريات والمساواة  وشركاؤها على ضرورة ضمان السلامة الجسدية والمعنوية الأساسية للنساء من أجل تعزيز مشاركتهن السياسية والاقتصادية. عندما لا تتم معالجة المضايقات الجنسية في مكان العمل، يكون للتحرش الجنسي تكاليف باهظة على أصحاب العمل، حيث تتكبد المنظمات خسائر من حيث انخفاض الإنتاجية، والتغيب عن العمل، وتضرر السمعة بعيون أصحاب المصلحة والمساهمين. وفي الوقت نفسه ، ذكرت وزارة الاقتصاد والتجارة أن النساء في لبنان مصدر غير مستغل للنمو الاقتصادي، وأنهن يمثلن مصدراً لـ"إمكانات هائلة" ومع ذلك "غير مستغلة" في ظل بيئة داعمة غير ملائمة ". واستنادا إلى مشاركة المرأة المنخفضة في المناصب القيادية، دعت الوزارة إلى إنشاء بيئات عمل أكثر احتراماً للنساء من خلال وضع سياسات متفانية وداعمة وتدريبات متخصصة.

ولتحقيق هذه الغاية ، ستعمل المؤسسة العربية للحريات والمساواة  وشركاؤها مع أصحاب المصلحة الرئيسيين في القطاع الخاص لوضع المزيد من السياسات الوقائية في مكان العمل. كخطوة أولى ، أقيم في فندق لو غراي في أوائل هذا الشهر غداء عمل مع مجموعة من كبار المتخصصين و رجال الأعمال وصناع القرار الرئيسيين الملتزمين بضمان أماكن عمل آمنة ومتساوية.

وكملاحظة أخيرة ، جمع الفيديو المصاحب للحملة والمدرج أدناه 700000 مشاهدة وأكثر من 10000 مشاركة على شبكات التواصل الاجتماعي.

فيديو

التعليق

أنشئ حسابا لكتابة تعليقا وللتبادل مع الأعضاء

التسجيل مع المؤسسة