الحقوق المدنيّة / سياسة - إيطاليا

تقرير ظل

29.05.2015 / تم الإنشاء من قبل (EMWF)

في ديسمبر/كانون الثاني 2009 قامت الحكومة الإيطالية بإرسال تقريرها الدوري السادس إلى إتفاقية الأمم المتحدة للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة (CEDAW). قامت المنظمة بربط التقرير إلى المنصة "ثلاثون عاماً على CEDAWعمل في تقدم" و قامت بكتابة مسودة تقرير بديل من أجل إلقاء الضوء على الجوانب الحرجة في النظام الإيطالي ضد التمييز بين الجنسين. معتمداً على مشاورات مع منظمات المجتمع المدني, مؤسسات نسوية و معنية بشؤون المرأة, حركات الـ    LGBTQI(مجتمعات السحاق، المثلية، ازدواجية الميول الجنسية والتحول الجنسي ) و الخبراء في التمييز بين الجنسين. يشير التقرير إلى التحديات الأساسية التي تواجه المرأة الإيطالية في تعزيز حقوقها.

المعلومات

  • النوع : دراسة / تقرير
  • المؤلف : Barbara Spinelli
  • دار النشر : منصة "30 عاما CEDAW: عمل في تقدم
  • تاريخ النشر : 2011
  • عدد الصفحات : 141
  • اللغة : الإنكليزية

التعليق

أنشئ حسابا لكتابة تعليقا وللتبادل مع الأعضاء

التسجيل مع المؤسسة

هم مسجلون على منصة مؤسسة نساء الأورو-متوسط

الجمعية الوطنية للتبادل بين الشباب
نظرة للدراسات النسوية
Nelly Jazra
أدينا موكانو
سيدات الأعمال الجزائريات
الشبكة الأوربية لمناهضة العنف
جامعة منوبة
جامعة محمد الخامس في الرباط
الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة
أوكسفام
اتحاد العمل النسائي
هيومانيتي دياسبو
سمية بوتخيل
Aslı Polatdemir
منتدى نساء أفريقيا
جمعية بنات بلادي
المنتدى العالمي للديانات و الإنسانية (GFRH)
جمعية تضامن المرأة العربية-بلجيكا
بثينة بن حسين
مبادرة المجتمع التمكيني للشباب
إلهام ابراهيم يونس عبد العال
جمعية قرية الأمل(HVS)
راديو سوريات
الهيئة المغربية لحقوق الإنسان فرع ميسور
شبكة الجزيرة الإعلامية
الجمعية التونسية للصحة الإنجابية
جمعية  Entrelles  لرائدات الأعمال النسا
مركز الإعلاميات العربيات (AWMC)
فدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة(الرابطة إنجاد ضد عنف النوع )
Infakto Research Workshop
تاميتوت- جمعية المرأة الأمازيغية للثقافة و التنمية
جمعية رعاية أطفال السجينات
شبكة النساء المتضامنات في مراكش
Burcu Tüm

اشتركوا بنشرتنا الإخبارية

اشترك/ي في نشرتنا الإخبارية الشهرية للاطلاع على آخر مستجداتنا من أخبار و فعاليات و وثائق و موارد تُعنى بالمساواة بين الجنسين و قضايا المرأة.

اشتركوا بنشرتنا الإخبارية