أنماط العنف - - دولي

قوانين وممارسات وأعمال عننف ضد الأفرادو تمييز على أساس التوجه الجنسي و هوية النوع الإجتماعي الخاصة بهم

15.05.2015 / تم الإنشاء من قبل (EMWF)

تقوم هذه الدراسة بجمع القوانين التمييزية و الممارسات بالإضافة إلى أعمال العنف المرتكبة ضد الأشخاص معتمدة على توجههم الجنسي و هوية النوع الإجتماعي الخاصة بهم في جميع الحقوق(التوظيف, الرعاية الصحية, التعليم, العائلة... الخ) كما تلقي الضوء على مسؤوليات الدول فيما يتعلق بحقوق الإنسان و كيف يمكن استعملا القانون الدولي الإنساني لإنهاء العنف و انتهاكات حقوق الإنسان المرتكزة على التوجه الجنسي أو الهوية الجندرية(هوية النوع الإجتماعي) مع الإشارة إلى مصادر الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية والجمعيات الوطنية والمنظمات غير الحكومية. 

المعلومات

  • النوع : دراسة / تقرير
  • المؤلف : Haut-Commissariat des Nations Unies pour les Droits de l' Homme(HCDH)
  • دار النشر : الأمم المتحدة
  • تاريخ النشر : 2011
  • عدد الصفحات : 25
  • اللغة : الإنجليزية

التعليق

أنشئ حسابا لكتابة تعليقا وللتبادل مع الأعضاء

التسجيل مع المؤسسة

هم مسجلون على منصة مؤسسة نساء الأورو-متوسط

جمعية طوباس الخيرية
Ekotek Cevre Sistemleri Ltd
الهيئة المغربية لحقوق الإنسان فرع ميسور
مركز جسور للدراسات و التنمية
رمزي نويصر
مليكة بن راضي
Soroptimist Marrakech
جمعية شابات أمل وزان لكرة القدم النسائية
مؤشر الأمن لدى النساء (WSI)
هيومانيتي دياسبو
جمعية النساء المهاجرات في كتالونيا
المركز الثقافي الاجتماعي للنساء في العمل
جمعية الندى للمواطنة و التنمية في قفصة (ANCD)
اتحاد العمل النسائي
مواطنات
المنصة البرتغالية لحقوق المرأة
شاشات سينما المرأة
مركز وسائل الاتصال الملائمة من أجل التنمية ( اكت )
جمعية أمل للمرأة و التنمية
التحالف النسائي للتبادل الافتراضي- وايف
جمعية Assemblée des Femmes Paris Ile-de-France
مركز المرأة العربية للتدريب و البحوث(كوثر)
Ideaborn Consulting
منظمة فتيات النهضة
الكرم
حركة النساء الأمازيغيات
جمعية نهوض و تنمية المرأة
منظمة   TRAJECTORYA
Sciences Po
ت متحررة
المنتدى الألباني لتحالف الحضارات (AFALC)
المركز التونسي المتوسطي
راديو سوريات
مركز القدس للمرأة

اشتركوا بنشرتنا الإخبارية

اشترك/ي في نشرتنا الإخبارية الشهرية للاطلاع على آخر مستجداتنا من أخبار و فعاليات و وثائق و موارد تُعنى بالمساواة بين الجنسين و قضايا المرأة.

اشتركوا بنشرتنا الإخبارية